شبكة ربيع الفردوس الاعلى  

   
 
العودة   شبكة ربيع الفردوس الاعلى > الموسوعة العملاقة مصاحف القران صوتية و مرئية و مكتوبة و علوم التفسير و التجويد و القراءات من كل النت > 2020____مواضيع جديدة في كل المجالات
 
   

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 15 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 17 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 18 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 19 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 20 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 21 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 22 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 23 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 24 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)       :: الشريم مرقق الصوت مصحف مقسم اجزاء جزء رقم 25 (آخر رد :ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران)      

إضافة رد
   
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

  #1  
قديم 08-01-2020, 04:09 AM
ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران ربيع الفردوس الاعلى و روضة القران غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 172,231
افتراضي الذكر أفضل ما يعمل في العشر






الذكر أفضل ما يعمل في العشر















الشيخ عبدالله محمد الطوالة




الحمدُ للهِ الذي خلَقَ الخلْقَ ليعبدوهُ، وأودعَ فيهمُ العقولَ ليعرفوهُ، وعرَّفهُم بأسمائه وصفاتهِ ليوحِدوهُ ويُطيعُوهُ، ﴿ وَإِنَّ اللَّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ ﴾ [مريم: 36]، وأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدهُ لا شريكَ لهُ، أسبغَ عليكم نعمهُ ظاهرةً وباطنةً لتشكروهُ، وبيَّنَ لكم طريقَ الحقِّ والخيرِ لتسلكوهُ، وطريقَ الشرِّ والضلالِ لتجتنبوهُ، ﴿ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي أَنْفُسِكُمْ فَاحْذَرُوهُ ﴾ [البقرة: 235]، وأشهدُ أن محمدًا عبدُ اللهِ ورسولهُ، ومصطفاهُ وخليلهُ، اخْتَارَهُ اللهُ تَعَالَى واجتباهُ، وشرحَ صدْرهُ وهداهُ، وطهرَ قلبهُ وزكاهُ، ورفعَ ذِكرهُ وأعلاهُ، وآتاهُ الوسيلةَ والفضيلةَ والشفاعةَ وأرضاهُ، وأراهُ من عظيمِ ملكُوتهِ ما أراهُ، صلّى الله وسلَّم وبارَك عليه، وعلى آله وصحبهِ ومن والاهُ، وسلَّم تسليمًا كثيرًا لا حدَّ لمُنتهاهُ، أمَّا بعْدُ: فاتَّقُوا اللهَ عبادَ اللهِ حقَّ تقواه، فدينُكم, أسهلُ الأديانِ وأسمحُها، وكتابُكم, أوضحُ الكتبِ وأحكمُها، ونبيكم, أرحمُ الأنبياءِ بأمته وأنصحُها، فاغتنموا لحظاتِ الأعمارِ فما أسرعُهَا، وانتهزوا الفُرصَ السانحةَ فما أنفسُهَا، وتاجروا مع اللهِ فهي تجارةٌ ما أربحُهَا: ﴿ إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ * لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ ﴾ [فاطر: 29، 30].







معاشر المؤمنين الكرام، مَنْ تأمَّلَ الْقُرْآنَ الكريمَ وَجَدَ أَنَّ الْأَمْرَ بِكَثْرَةِ ذِكْرِ اللَّهِ تَعَالَى قد تَكَرَّرَ فِيه كثيرًا، بل لَمْ يَأْتِ فِي الْقُرْآنِ الْأَمْرُ بِالْإِكْثَارِ مِنْ شَيْءٍ كَالْأَمْرِ بِالْإِكْثَارِ مِنَ الذِّكْرِ؛ قال تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا * وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا * هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا ﴾ [الأحزاب: 41 - 43]، وقال تعالى: ﴿ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴾ [الأنفال: 45]، وقال تعالى: ﴿ وَاذْكُرْ رَبَّكَ كَثِيرًا وَسَبِّحْ بِالْعَشِيِّ وَالْإِبْكَارِ ﴾ [آل عمران: 41].







فذِكرُ اللهِ تعالى هو حِصنُ المؤمِن الحصِين، وكنزُهُ الدَّفِين، وذُخْرُهُ ليومِ الدِّينِ، وهُوَ قُوتُ القلوبِ، ونُورُ الصُدورِ، وقُرةُ العُيونِ، وسُرورُ النُفوسِ، ورُوحُ الحياةِ، وحياةُ الأرواحِ، يَطرُدُ الشيطانُ، ويُرضِيِ الرحمنَ، وَهو خَيرُ مَا شُغِلَت بِهِ الأَوقَاتُ، واستُثمِرت فيهِ الطاقَات، وَهُوَ أقوى عُدَّةُ المؤمِن فِي مُوَاجَهَةِ الْفِتَنِ وَالِابْتِلَاءَاتِ، وَهُوَ فَوْزُهُ فِي الْآخِرَةِ، ورِفعَتهُ في الدَرجات، وَمَا رُتِّبَ عَلَيه مِنَ الْأُجُورِ لَا يُحْصِيهِ إِلَّا ربُّ الأرضِ والسماوات، وَكذلك لِأَنَّه لَا يَحْتَاجُ إِلَى كَثِيرِ جُهدٍ، فإنما هو تَحْرِيكُ اللِّسَانِ مَعَ اسْتِحْضَارِ الْقَلْبِ لِمَا يَقُولُ، وذلك مما يَسْتَطِيعُهُ الْعَبْدُ فِي كُلِّ أحيانه، وَعَلَى كل أحَوالِه؛ قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا: «إِنَّ اللَّهَ لَمْ يَفْرِضْ عَلَى عِبَادِهِ فَرِيضَةً إِلَّا جَعَلَ لَهَا حَدًّا مَعْلُومًا، ثُمَّ عَذَرَ أَهْلَهَا إن عجزوا، إلا الذِّكْرِ، فَإِنَّ اللَّهَ لَمْ يَجْعَلْ لَهُ حَدًّا يَنْتَهِي إِلَيْهِ، وَلَمْ يَعْذُرْ أَحَدًا فِي تَرْكِهِ، إِلَّا مَغْلُوبًا عَلَى تَرْكِهِ، فَقَالَ: ﴿ فَاذْكُرُوا اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِكُمْ ﴾ [النساء: 103]، وأَخْبَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّ السَّبْقَ إنما يَكُونُ بِكَثْرَةِ الذِّكْرِ، فقَالَ عليه الصلاة والسلام: «سَبَقَ الْمُفَرِّدُونَ، قَالُوا: وَمَا الْمُفَرِّدُونَ يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: الذَّاكِرُونَ اللَّهَ كَثِيرًا، وَالذَّاكِرَاتُ».







وعَن أَبي هُرَيرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنهُ أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: «ألا أخبركم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم، وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة، وخير لكم مِنْ أَنْ تلقَوْا عدوَّكُمْ فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم؟»، قالوا: "بلى يا رسول الله"، قال: «ذكر الله عز وجل»، وجاء في صحيح مسلم أنَّ رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خرج على حلقة من أصحابه، فقال: "ما أجلسكم؟"، قالوا: جلسنا نذكر الله ونحمَده على ما هدانا للإسلام ومنَّ به علينا، قال: "آلله ما أجلسَكُم إلا ذاك"، قالوا: آللهُ ما أجلسنَا إلا ذاك، قال: "أما إني لم أستَحلِفُكم تُهمةً لكم، ولكنَّهُ أتاني جِبريلُ فأخبرني أنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ يُباهِي بِكم الملائكة"، ومَنْ أَكْثَرَ مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ تَعَالَى، أَكْثَرَ اللَّهُ تَعَالَى مِنْ ذِكْرِهِ، ففِي الْحَدِيثِ الْقُدْسِيِّ المتفق عليه: "يَقُولُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي، وَأَنَا مَعَهُ حِينَ يَذْكُرُنِي، فَإِنْ ذَكَرَنِي فِي نَفْسِهِ ذَكَرْتُهُ فِي نَفْسِي، وَإِنْ ذَكَرَنِي فِي مَلَأ ذَكَرْتُهُ فِي مَلَأ خَيْرٍ مِنْهُ"، ووالله لو لم يكن للذكر إلا هذه الميزة, لكفَت ورجَحَت.







إذا عُلِمَ هذا يا عباد الله، فإِنَّ شَرَفَ الذِّكرِ وَعُلُوَّ مَنزِلَتِهِ، وَعَظِيمَ فَضلِهِ، وَشِدَّةِ حَاجَةُ المسلمِ إِلَيهِ، مَعَ سُهُولَتِهِ وَيُسرِهِ، وَكثرةِ أَجورِهِ، كُلُّ ذلكَ مما يَحثُنا ويحفزُنا أَنْ نَكُونَ مِنَ الذَّاكِرِينَ اللهَ تَعَالى كَثِيرًا، وَأَلاَّ نَكُونَ مِنَ المُفَرِّطِينَ الغَافِلِينَ.







معاشر المؤمنين الكرام، وإذا وازَنَ العاقِلُ هذه الحياةَ القصيرةَ بالخلود المنتَظَر، عَلِمَ أنَّ كُلَّ نَفَسٍ من أنفاسِهِ يَعدِلُ في الآخرةِ أحقابًا لا نهايةَ لها، ودُهورًا لا يُمكنُ إحصَاؤُها، في نَعيمٍ بإذن الله لا يَنفدُ، وقُرةُ عَينٍ لا تَنقطِعْ، نسألُ اللهَ الكريمَ مِنْ فَضْلِه، فالعاقِلُ لا يُضيِّعُ نَفيسَ عُمرِهِ بغيرِ عَملٍ صَالحٍ، ففي الحديث الصحيح: "مَا جَلَسَ قَومٌ مَجْلِسًا لَمْ يَذْكرُوا الله تَعَالَى فِيهِ ولَم يُصلُّوا عَلَى نَبِيِّهم فِيهِ إلا كانَ عَلَيهمْ تِرةٌ وفي رواية حسرةً يوم القيامة"، وعن عبدالله بن مسعود رضي اللهُ عنه، قال: قال رسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "لَقيتُ إبراهيمَ ليلةَ أُسْريَ بي، فقالَ: يا محمَّدُ، أقرئ أمَّتَكَ منِّي السَّلامَ وأخبِرْهُم أنَّ الجنَّةَ طيِّبةُ التُّربةِ عذبةُ الماءِ، وأنَّها قيعانٌ، وأنَّ غِراسَها سُبحانَ اللَّهِ والحمدُ للَّهِ ولا إلَهَ إلَّا اللَّهُ واللَّهُ أَكْبرُ". وأسمعوا إلى كلامٍ نفيسٍ كتبهُ الإمام ابن الجوزي رحمهُ اللهُ في رسالةٍ لطيفةٍ إلى ابنهِ ينصحهُ فيها, وسمَّاها لفتةُ الكبدِ في نصيحةِ الولدِ، وكانَ مما جاءَ فيها: "اعلم يا بُني أنَّ الأيامَ تُبْسَطُ ساعات، وأنَّ الساعاتِ تُبسَطُ أنفاسًا، وكُلَّ نَفَسٍ خِزانةٌ، فاحذَر أنْ يَذهبَ نَفَسٌ بغير شيءٍ، فترى في القيامةِ خِزانةً فارغةً فتَندم، وانظرْ كُلَّ سَاعةٍ مِنْ سَاعاتِكَ بم تذْهَبُ، فلا تُودِعَها إلا أَشرَفَ مَا يُمكِنُكَ من العَملِ وأحْسنَهُ، وابعَثْ إلى صُندُوقِ القَبرِ مَا يَسُرُكُ يومَ القِيامةِ أن تراهُ".







ثمَّ إنَّ اللهَ بِكَرَمِهِ العَظيمِ قَد جَعَلَ لِهَذِهِ الأُمَّةِ المَرحُومَةِ مَوَاسِمَ خَيرٍ تُضَاعَفُ فِيهَا الحَسَنَات، وَتُغفرُ فِيهَا السَّيِّئَات، وَتُعَوَّضُ فِيهَا عَن قِصَرِ أَعمَارِها، مِنها هذهِ الأيامُ المباركةُ التي هِيَ أَفضَلُ الأَيَّامِ عِندَ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ، جاءَ في الحديثِ الصحيح: "ما مِنْ أيامٍ أعظمَ عندَ اللهِ ولا أحبَّ إليهِ العمَلُ فيهنَّ من أيامِ العشرِ, فأكثروا فيهنَّ من التسبيحِ والتحميدِ والتكبيرِ والتهليل"، فحريٌ بِالمُسلِمِ العَاقِلِ، الَّذِي يُوقِنُ أَنَّهُ في دَارِ عَمَلٍ وَاجتِهَادٍ، تَعقُبُهَا دَارُ حِسَابٍ وَجَزَاءٍ، جَديرٌ بهِ أَنَّ يُجَاهِدَ نَفسَهُ في استثمارِ هذهِ الفُرصَ الثَّمِينةَ، فالأَعمَارَ سُرعَانَ ما تُطوى، والأوقاتُ تَمرُّ مَرَّ السَّحابِ، وَكُلُّ يَومٍ يَمضِي فَهُوَ يُباعِدُنا عَنِ الدُّنيَا, وَيُقَرِّبُنا مِنَ الآخِرَةِ، فَالخَسَارَةُ كُلُّ الخَسَارَةِ، وَالغَبنُ كُلُّ الغَبنِ، أَن يَعلَمَ المَرءُ بِكُلِّ هَذَا، وأنَّهُ سَيُترَكُ وَحيدًَا في لَحدِهِ، مُرتَهنٌ بعملهِ، ثم هُوَ مَعَ هَذَا مُستمر على حَالهِ، تَمُرُّ بِهِ مَوَاسِمُ الطَّاعَاتِ مَوسِمٌ في إثرِ مَوسِمِ، وَعُمرُهُ يَزدَادُ, وَأَجَلُهُ يَقتَرِبُ، وَجِسمُهُ يَضعُفُ, وَصِحَّتُهُ تَتناقَصُ، وَهُوَ مَعَ كُل هَذَا يُسوِّفُ وَيُؤَجِّلُ، وَيَتَبَاطَأُ وَيَتَكَاسَلُ، وَيُعرِضُ وَيَتَجَاهَلُ، زاهدٌ فيِ الحَسَنَاتِ، مُعرِضٌ عَنِ النَّفَحَاتِ وَالرَّحَمَاتِ. أَفلا نَتَّقِ اللهَ يا عبادَ اللهِ في هذهِ الفُرَصِ السَانِحةِ، فنَجتَهِدَ فِيها بمَا نَستَطِيعُهُ مِنَ الخَيرِ، وَنَتَقَرَّبَ إِلى اللهِ بما نَقدِرُ عَلَيهِ من الأعمالِ الصالحةِ، جاءَ في حَدِيثِ قُدسِيٍّ صحيحٍ: يَقُولُ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ: "وَمَا تَقَرَّبَ إِليَّ عَبدِي بِشَيءٍ أَحَبَّ إِليَّ مِمَّا افتَرَضتُ عَلَيهِ، وَمَا يَزَالُ عَبدِي يَتَقَرَّبُ إِليَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ، فَإِذَا أَحبَبتُهُ كُنتُ سَمعَهُ الَّذِي يَسمَعُ بِهِ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبصِرُ بِهِ، وَيَدَهُ الَّتي يَبطِشُ بِهَا، وَرِجلَهُ الَّتي يَمشِي بِهَا، وَإِنْ سَأَلَني لأُعطِيَنَّهُ، وَلَئِن استَعَاذَني لأُعِيذَنَّهُ".







أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطَانِ الرَّجِيمِ: ﴿ وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ * لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ ﴾ [الحج: 27، 28]، بارك الله لي ولكم في القرآن.







الحمد لله كما ينبغي لجلاله وجماله وكماله عظيم سلطانه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له تعظيمًا لشأنه، وأشهد أن محمدًا عبد الله ورسوله الداعي إلى رضوانه، صلى الله وسلم عليه وعلى آله وأصحابه، أما بعدُ:







فاتقوا الله عبادَ الله وكونوا من أهل الخشية والمراقبة، فهم الذين ينتفعون بالذكرى والموعظة، قال جل وعلا: ﴿ إِنَّمَا تُنْذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ ﴾ [يس: 11]، واعلَموا أن لكل أجلٍ كتابًا، ولكل غائِبٍ إيابًا، ولكل عملٍ ثوابًا، منْ كثرُ كلامهُ كثرتْ آثامهُ، ومنْ علتْ هِمتهُ كبرُ همُّهُ، ومنْ لمْ يقنعْ برزقِه عذَّبَ نفسهُ، وجاء في وصيةِ المصطفى صلى الله عليه وسلم: "اِغتَنِمْ خَمسًا قَبلَ خَمسٍ: شَبَابَكَ قَبلَ هَرَمِكَ، وَصِحَّتَكَ قَبلَ سَقَمِكَ، وَغِنَاكَ قَبلَ فَقرِكَ، وَفَرَاغَكَ قَبلَ شُغلِكَ، وَحَيَاتَكَ قَبلَ مَوتِكَ".







واعلموا أنَّ أفضلَ الأعمالِ: أداءُ ما افترضَ اللهُ، والوَرَعُ عمَّا حرَّم اللهُ، وصِدقُ النيَّةِ فيما عِندَ اللهِ، والنفسُ إنْ لم تَشغَلها بطاعة اللهِ شغَلَتك بما لا يَنفَعُ، والذنوبُ مَفْسَدةُ للقلوب، والصَدقَةُ تَدفعُ البَلاء، وصَنائِعُ المعروفِ تَقِي مَصَارِعَ السُّوءِ، وأهلُ المعروفِ في الدُّنيا هُمْ أهلُ المعروفِ في الآخِرةِ، ومَنْ لمْ يَرضَ بالقَضاءِ فليسَ لعِلتِهِ دَواءٌ.. الأجَلُ مَحتومٌ، والرِزقُ مَقسُومٌ، والهمُومُ وإنْ تَكالَبتْ فإنها لا تَدُومُ، ومَنْ عَرفَ شَأنَهُ حَفِظَ لِسانَهُ، ومَنْ نَظرَ في عَيبِ نَفسِهِ شُغِلَ عَنْ عَيبِ غَيرهِ، ومَنْ استَقلَ زَلـلَهُ استَكثرَ زَلَلَ غَيرِهِ، ومَنْ تَلَمَّحَ حَلاوةَ الأجرِ، هَانتْ عليهِ مَرارَةُ الصَبرِ.. وجاءَ في الأثر: ارضَ بما قَسمَ اللهُ تَكُنْ أغْنَى النَّاسِ، واجتَنِبْ مَحارِمَ اللهِ تَكُنْ أوْرَعَ النَّاسِ، وأدِّ مَا فَرضَ اللهُ تَكُنْ أعْبدَ النَّاسِ.. وإنْ عَجِزتَ عَنْ نُصرةِ المظلُومِ، فلا تَقِفْ مَع الظالِم، وإنْ أسْكتَكَ الخوفُ، فلا يُنطِقُك الطَمعُ.. وإنْ فَاتكَ الحقُّ، فلا تَتبِعْ البَاطِلَ.. ومَنْ كانَ في نِعمَةٍ ولمْ يَشكُرْ.. خَرجَ مِنها دُونَ أنْ يَشْعُرْ.. وعلى قَدْرِ نِيةِ العَبدِ وهمَّتهِ، يَكُونُ تَوفِيقُ اللهِ لهُ وإعانَتُهُ.. والمؤمِنُ القويُ خيرٌ وأحبُّ إلى اللهِ من المؤمِنِ الضعِيفِ، والمسلمُ مَنْ سَلِمَ المسلِمُونَ مِنْ لِسانِه ويَدِهِ، والمؤمِنُ مَنْ أمِنَهُ النَّاسُ، والمهَاجِرُ مَنْ هَجرَ مَا حرَّمَ اللهُ، والمُسلمُ أخو المسلِمِ, لا يَظلِمُهُ ولا يُسلِمُه ولا يَخذِلُه ولا يَحقِرُه، وأقربُ النَّاسِ مَجلسًا مِنْ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم يومَ القيامةِ أحَاسِنهُم أخْلاقًا، ومَا كانَ الرِّفقُ في شيءٍ إلا زَانَه، ومَا نُزِعَ مِنْ شيءٍ إلا شَانَه.







وصحَ عَنهُ صلى الله عليه وسلم أنهُ قالَ: "خَيرُ الدُّعَاءِ دُعَاءُ يَومِ عَرَفَةَ، وصِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ أَحتَسِبُ عَلَى اللهِ أَن يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتي بَعدَهُ".







فاتقوا اللهَ رحمَكُم اللهُ وسَارِعوا في الخيرات، ونَافِسوا في المكرُمات، وسَابِقوا للجنَّات، وأكثِروا مِنْ الطاعَات والقُربات، ودَاوِموا على الذِّكرِ في هذه الأيامِ المباركات، ﴿ وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ ﴾ [البقرة: 281]، ﴿ فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ * وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ ﴾ [الزلزلة: 7، 8].







ويا بن آدم عش ما شئت فإنك ميت، وأحبِب مَن شئت فإنك مفارقه، واعمَل ما شئت فإنك مَجزي به، البر لا يبلى والذنب لا ينسى، والديان لا يموت، وكما تدين تدان، اللهم صلِّ وسلم على نبيك محمد.














اضغط هنا للذهاب ل مصدر عنوان موضوعنا...

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك

__________________


اولا



صدقة جارية لك في حياتك وبعد موتك اشترك ف قناتي يوتيوب هنا

https://www.youtube.com/channel/UCtp..._as=subscriber



ثانيا


لاي طلب او استفسار
هنا الاميل

alfirdwsiy1433@ymail.com



اقدم لكم هدايا ذهبية


اكسب ملايين الحسنات بسبب التويتر ___اضغط بسرررررعة




____________
___________________

بشرى و مفاجاة ____1


هنا ربع مليون صفحة تقريبا تزيد 100 الف كل عام ان شاء الله تجدهم على حسابين



هنا الحساب الاول

الاحدث

https://archive.org/details/@yolyo20...rt=-publicdate

الاكثر تحميلا

https://archive.org/details/@yolyo20...ort=-downloads
_________________
_____________

هنا الحساب الثاني

الاحدث

https://archive.org/details/@_2018?sort=-publicdate

الاكثر تحميلا

https://archive.org/details/@_2018?sort=-downloads

____________________________
_________________________________________

وهنا الاكثر تحميلا للمصاحف في حساباتنا القديمة

https://archive.org/search.php?query...ort=-downloads

______

________

_____







بشرى و مفاجاة ____2

صدر حديثا على موقع ارشيف تقنية تمكنك عند السماع اونلاين لاي مصحف او اي صوتيات
يمكنك 2 ميزة

الميزة الاولى___ستجد رسمة الساعة اعلى الصفحة على اليمين__هذه الرسمة لتسريع الصوت
فيمكنك تسريع الصوت لاي مصحف بمقايييس مختلفة للسرعة للسماع حدر اونلاين لاي مصحف
وقبل ان اذكر لك الميزة الثانية اليك الرابط
هنا آلاف المصاحف مرفوعة على ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع الجديد يوميا هنا
https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate

____الميزة الثانية ____رسمة البطة___ستجدها اعلى الصفحة على اليمين ايضا بجوار سور المصحف الصوتية في جدول السماع

اذا ضغطت على رسمة البطة ستحول الشكل الى مشغل صوتيات مع خاصية الكوليزر الرهيبة للسماع اونلاين
بجودة صوت خيالية مع تغيير الكوليزر حسب ذوقك في الاستماع للحصول على صدى صوت وتقنيات رهيبة


_________________

_____________________


_______________________


_______________________________________






وهنا سلسلة مصاحف موقع طريق الإسلام



_الان تم رفعها على ارشيف لتكون برابط


واحد فقط صاروخي


هنا تجد كل المصاحف على ارشيف مع الترتيب للاحدث

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate










عندما تفتح لك نتائج البحث اضغط على عنوان اي مصحف

وبعد ان تفتح لك صفحة المصحف ستجد جدول للسماع اونلاين

وتحت السماع على اليمين ستجد كلمتين

كلمة VBR MP3 __اضغط عليها كليك يمين لتحميل كل المصحف برابط واحد

ستفتح لك اختيارات اختار SAVE LINK AS ____ او ___التحميل بواسطة داونلود مانجر اذا كنت مسطبه





___اما اذا اردت التحميل المنفرد سورة سورة ستجد كلمة اخرى وهي SHOW ALL

اضغط عليها كليك يسار ستفتح لك صفحة فيها كل السور

اضغط على رقم اي سورة لتحميلها واختار صيغة ام بي ثري


وهنا الموقع الاصلي لكل المصاحف ولكن التحميل منه منفرد سورة سورة
https://ar.islamway.net/recitations










___________________________
وهنا لاول مرة____100 مصحف مصور معلم صوت و كتابة___مع الترتيب للاحدث__فتابع كل جديد يوميا هناااااأأأ


https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate
________________________________________________________________
_



وهنا الاف الكتب قراءة اونلاين و تحميل صاروخي مع الترتيب للاحدث ---- تابع كل لحظة

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate






ونحن نجدد كل الروابط قريبا ان شاء الله نكملها كلها

من وجد اي رابط لا يعمل او اراد اي مادة صوتية او مرئية
فعليه ان يضغط على رابط المزيد ---في اي موضوع من مواضيعي

وووووووووو عليه ان يتعلم كيفية البحث في موقع ارشيف
وهنا الشرح اضغط هنا بسرررررررعة
https://archive.org/details/archive--__search

واليكم المفاجاة الذهبية من اهم الهدايا

هنا برنامج ايات الرهيب مصحف معلم صوت و صورة لكل القراء

مع معظم تفاسير القران مع مصحف مكتوب بجودة خيالية طبعة المدينة بتشكيل حفص و نسخة التجويد و بتشكيل رواية ورش

مع الشرح بالتفصيل

لللبرنامج كل هذا بحجم 120 ميجا اضغط هنا للشرح التفصيلي

وهنا التحميل اضغط بسرررررعة
https://archive.org/details/Ayat--1__2016



واليكم المفاجاة العملاقة الثانية

برنامج كلام الله

اصدار جديد --1--2016

برنامج معلم الكتروني صوت و صورة

فيه مزايا رهيبة خيالية لا تصدق
هنا الشرح التفصيلي الواضح اضغط هنا بسرعة
وهنا التحميل الصاروخي برابط واحد اضغط هنا بسررعة
https://archive.org/details/klam--__allah__1__2016


اليكم ايضا الهدية العملاقة الثالثة

مصاحف القران مكتوبة

يصيغة الباوربوينت الرهيبة

خمس مصاحف هنا
اضغط بسرررررعة
https://archive.org/details/powerpoint--__2016






-------------------------








وهنا البحث في موقع ارشيف العملاق بحث عادي و بحث متقدم عن اي مصحف او عن اي صوتيات و مرئيات سماع اونلاين و تحميل صاروخي هنا

https://archive.org/advancedsearch.php?



وهنا الاف المصاحف متجددة مع الترتيب للاحدث تابعوا هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


وهنا الترتيب تبعاا للاكثر تحميلا

https://archive.org/search.php?query...ort=-downloads




____________________________


ملحوظة هامة جداااااااااااااااااا

هذا رابط البحث في موقع ارشيف اذا اردت ان تيحث عن اي شيء

https://archive.org/advancedsearch.php


ستجد الخانة الثانية مكتوب فيها على اليسار كلمة
title
وامامها على اليمين مستطيل خالي

اكتب في المستطيل الخالي امام كلمة تيتل -----اكتب فيه اي شيء
ثم انتر او ثم اضغط على كلمة
search
اسفل الجدول الاول
وكلمة تيتل معناها العنوان --بعكس الخانة الاولى
any field
يعني اي مكان لكن لو كتبت امامها سيظهر لي نتائج كثيرة غير دقيقة
لكن الكتابة بجوار التتل افضل لكي يكون بحث اكثر دقة فانا مثلا ابحث عن مصحف العجمي
اكتب امام التتل كلمة العجمي
واذا اردت الملفات المبرمجة لبرنامج كلام الله
فاكتب في خانة البحث امام التتل كلمة---برنامج كلام الله ---ثم اكتب بجوارها اسم اي قارئ
واذا اردت اي مصحف مقسم صفحات او ايات
فاكتب في خانة البحث اسم اي قارئ و بجواره صفحات او ايات
حسب ما تريد
ولاحظ ان كتابة الكلمة حساسة
فحاول تجرب كل الاقتراحات يعني مثلا
مرة ابحث عن العجمي بالياء ---ومرة ابحث عن العجمى هكذا بدون نقط الياء
لان صاحب المصحف الذي رفعه لو كتبه بالياء اذن انا لازم اكتب في بحثي نقط الياء
لان موقع ارشيف دقيق في كتابة كلمة البحث بعكس جوجل الذي لا يدقق في كتابة كلمة البحث



لمزيد من الشرح العملاق عن موقع ارشيف وكل خصائصه

هنا فيديو و كتابة

هنااااااااااااااااااااااا__________ااااااااااااااا
https://archive.org/details/Arch1251252455415255215



_______________________________________________________

هدايا ---اخرى هامة 15 هدية

الاولى كيف تحفظ القران بخاصية التكرار مع برنامج الريال بلاير الرهيب وتوضيح مزاياه الرهيبة مع تحميل القران مقسم ل ايات و سور و ارباع و اجزاء و احزاب و اثمان و صفحات مصحف مرتل و معلم و مجود
مع توضيح كيف تبحث في موقع ارشيف عن كل ذالك


والثانية
خطا شائع عند كثير من الناس في قراءة حفص بل في كل القراءات العشر
تسكين الباء في كلمة السبع في قوله تعالى ( وما اكل السبع ) سورة المائدة الاية 3
والصحيح ضمها لان المراد بها هنا حيوان السيع بخلاف السبع المراد بها العدد سبعة فان الباء تسكن كما في سورة المؤمنون الاية 86
- قل من رب السموات السبع ورب العرش العظيم - ولا تنسى قراءاة كتاب اسمه الاخطاء الشائعة في قراءة حفص وهذا رابطه لتحميله
https://archive.org/download/akhtaaa...ng-of-hafs/pdf



واسمع اليها في تلاوة عندليب الاسكندرية الخاشع الشيخ شعبان محمود عبد الله السورة رقم 5 المائدة في الاية رقم 3 والسورة رقم 23 المؤمنون
حيث يقف الشيخ على كلمة السبع في سورة المائدة لتوضيح ضم الباء

https://archive.org/details/64--kb-s...n--114/005.mp3




والهدية الثالثة

لاول مرة من شرائي ومن رفعي
رابط ل صفحة ارشيف تجد في اعلاها
مصحف الحصري معلم
تسجيلات الاذاعة
نسخة صوت القاهرة
النسخة الاصلية الشرعية
لانا معنا اذن من شركة صوت القاهرة بنشر كل مصاحفها بعد شرائه وتجد في نفس الصفحة كيفية الحصول على مصاحف اخرى نسخة صوت القاهرة



وحين تفتح لك الصفحة اقرا فيها كيفية الحصول على كل مصاحف صوت القاهرةبجودة رهيبة لا تصدق سي دي اوديو معدل الجودة 1411 ك ب
وايضا بجودة رهيبة ام بي ثري معدل الجودة 128 كيلو بايت

ايضا تجد في نفس الصفحة
رابط ل ملف مضغوط zip فيه روابط ل 696 مصحف مقسمين الى روابط تورنت ومباشرة وجودة فلاك مع الشرح كيف تكفر عن ذنوبك وتكسب ملايين الحسنات عن طريق التورنت
مع برنامج تورنت سريع وشرح كيفية عمله
مع هدايا اخرى ومفاجات
والهدية الرابعة

اسطوانة المنشاوي المعلم صوت و صورة نسخة جديدة 2013 نسخة اصلية من شركة رؤية مع مجموعة قيمة جدا من الاسطوانات التي تزيد يوما بعد يوم على نفس الصفحة


والهدية الخامسة

مصحف المنشاوي المعلم فيديو من قناة سمسم الفضائية

والهدية السادسة


مصحف المنشاوي المعلم صوتي النسخة الاصلية بجودة رهيبة 128 ك ب

والهدية السابعة

مصحف القران صوتي لاجمل الاصوات مقسم الى ايات و صفحات و ارباع و اجزاء و اثمان و سور كل مصحف برابط واحد صاروخي يستكمل التحميل



الهدية الثامنة

من باب الدال على الخير كفاعله انشروا الخير في كل مكان وهنا تجد كل روابط ارشيف




هنا البحث في موقع ارشيف العملاق بحث عادي و بحث متقدم عن اي مصحف او عن اي صوتيات و مرئيات سماع اونلاين و تحميل صاروخي هنا

https://archive.org/advancedsearch.php?



وهنا الاف المصاحف متجددة مع الترتيب للاحدث تابعوا هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


وهنا الترتيب تبعاا للاكثر تحميلا

https://archive.org/search.php?query...ort=-downloads



والهدية التاسعة


جميع ختمات قناة المجد المرئية بجودة خيالية صوت و كتابة مصحف القران مقسم اجزاء و احزاب اون لاين مباشر


الهدية العاشرة

اون لاين مباشر جميع تلاوات القران الخاشعة المبكية فيديو

الهدية 11

اون لاين مباشر جميع تلاوات القران الخاشعة المبكية اوديو



الهدية 12

جميع مصاحف الموبايل الجوال - القران كاملا بحجم صغير جدا و صوت نقي

الهدية13

برنامج الموبايل و الجوال صوت و كتابة لكل الاجهزة الجيل الثاني و الثالث و الخامس


الهدية14

الموسوعة الصوتية لاجمل السلاسل والاناشيد والدروس و الخطب لمعظم العلماء


الهدية 15

الموسوعة المرئية لاجمل الدروس و الخطب


الهدية 16



____________
نكمل كلامنا عن اهم مواقع المصاحف المنتشرة على النت


____

هنا مصاحف موقع قراء جدة برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate





________________________
وهنا الموقع الاصلي كل القراء

http://www.quran-jed.net/index.php









___________________________










___________






وهنا كل مصاحف موقع روائع التلاوات برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate




وهنا الموقع الاصلي كل القراء

http://rawae.net/quraa









___________________________




_________________________

وهنا سلسلة مصاحف موقع مداد



هنا على ارشيف مع التريب للاحدث




https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


__________________________________________________
وهنا الموقع الاصلي موقع مداد

ولكن التحميل منه منفرد سورة سورة

مع الترتيب للاحدث




http://midad.com/recitations/new






_____________________


_____________________________________








___________________

_____________



وهنا كل مصاحف موقع شروق الاسلام برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate

وهناااا
https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate



________________________
وهنا الموقع الاصلي مع الترتيب للاحدث


http://islamrise.com/Quranic_Recordings






___________________________




وهنا كل مصاحف موقع نداء الاسلام برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


________________________
وهنا الموقع الاصلي مع الترتيب للاحدث

http://islam-call.com/quran?complete...A8%D8%AD%D8%AB



__________________________________




وهنا كل مصاحف موقع القران ام بي ثري برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


________________________
وهنا الموقع الاصلي مع الترتيب للاحدث

http://www.mp3quran.net/







______________




________________






وهنا كل مصاحف موقع إسلام ويب برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


________________________
وهنا الموقع الاصلي مع الترتيب للاحدث

http://audio.islamweb.net/audio/inde...page=qareelast




____________________



وهنا كل مصاحف موقع دار القران



جميع الاصوات المغربية الخاشعة برابط واحد صاروخي



هنا مرفوعة على موقع ارشيف مع الترتيب للاحدث فتابع هنا

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate


________________________
وهنا الموقع الاصلي ولكن التحميل منفرد سورة سورة

لكل القراء المغاربة

http://darcoran.net/?taraf=Masmou3a&sinf=1
________________________







___________________________




___________________________-






وهنا كل المصاحف المصورة مع الترتيب للاحدث

https://archive.org/search.php?query...rt=-publicdate





__________________________________








______________________________











ملحوظة هامة جداااااااااااااااااا

هذا رابط البحث في موقع ارشيف اذا اردت ان تيحث عن اي شيء

https://archive.org/advancedsearch.php


ستجد الخانة الثانية مكتوب فيها على اليسار كلمة
title
وامامها على اليمين مستطيل خالي

اكتب في المستطيل الخالي امام كلمة تيتل -----اكتب فيه اي شيء
ثم انتر او ثم اضغط على كلمة
search
اسفل الجدول الاول
وكلمة تيتل معناها العنوان --بعكس الخانة الاولى
any field
يعني اي مكان لكن لو كتبت امامها سيظهر لي نتائج كثيرة غير دقيقة
لكن الكتابة بجوار التتل افضل لكي يكون بحث اكثر دقة فانا مثلا ابحث عن مصحف العجمي
اكتب امام التتل كلمة العجمي
واذا اردت الملفات المبرمجة لبرنامج كلام الله
فاكتب في خانة البحث امام التتل كلمة---برنامج كلام الله ---ثم اكتب بجوارها اسم اي قارئ
واذا اردت اي مصحف مقسم صفحات او ايات
فاكتب في خانة البحث اسم اي قارئ و بجواره صفحات او ايات
حسب ما تريد
ولاحظ ان كتابة الكلمة حساسة
فحاول تجرب كل الاقتراحات يعني مثلا
مرة ابحث عن العجمي بالياء ---ومرة ابحث عن العجمى هكذا بدون نقط الياء
لان صاحب المصحف الذي رفعه لو كتبه بالياء اذن انا لازم اكتب في بحثي نقط الياء
لان موقع ارشيف دقيق في كتابة كلمة البحث بعكس جوجل الذي لا يدقق في كتابة كلمة البحث




لمزيد من الشرح العملاق عن موقع ارشيف وكل خصائصه

هنا فيديو و كتابة

هنااااااااااااااااااااااا__________ااااااااااااااا

https://archive.org/details/Arch1251252455415255215
رد مع اقتباس
 
   
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

   
 
 
 
   
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 12:03 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات