شبكة ربيع الفردوس الاعلى  

العودة   شبكة ربيع الفردوس الاعلى > 3 > الموسوعة الضخمة ------- الفتاوى ------المكتوبة والصوتية و المرئية
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: خدمات ألعلاج في تركيا (آخر رد :bashar saleh)       :: العاب دراجات وموتسكلات - لعبة دراجات فائقة السرعة (آخر رد :نائب المدير)       :: العاب دراجات وموتسكلات - لعبة دراجات فائقة السرعة (آخر رد :نائب المدير)       :: زراعة الاسنان (آخر رد :نائب المدير)       :: كيف تتم عملية زراعة الاسنان (آخر رد :نائب المدير)       :: صيانة يونيفرسال للغسالات | مسار التيار لمدخل الدائرة ومسار التيار لتشغيل الصمام (آخر رد :نائب المدير)       :: صيانة ايديال زانوسي بالقاهرة 01141252525 وفر فلوسك وصلحة غسالتك (آخر رد :نائب المدير)       :: تصميم تطبيقات الجوال باحترافية عالية (آخر رد :نائب المدير)       :: دورات تدريب في بريطانيا (آخر رد :نائب المدير)       :: العاب ذكاء - لعبة ذكاء جديدة ومميزة (آخر رد :نائب المدير)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-23-2017, 09:05 AM
سراج منير سراج منير غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jan 2017
المشاركات: 39
افتراضي فتاوى إمام المفتين ----فى العقيدة

فتاوى إمام المفتين ----فى العقيدة

محمد صلى الله عليه وسلم

1-فصح عنه صلى الله عليه وسلم
[ أنه سئل عن رؤية المؤمنين ربهم تبارك وتعالى فقال :
هل تضارون في رؤية الشمس صحوا في الظهيرة ليس دونها سحاب ؟
قالوا :
لا فقال :
هل تضارون في رؤية القمر ليلة البدر صحوا ليس دونه سحاب ؟ قالوا : لا قال : فإنكم ترونه كذلك ]
متفق عليه

[ وسئل :
كيف نراه ونحن ملء الأرض وهو واحد ؟
فقال :
أنبئكم عن ذلك في آلاء الله الشمس والقمر آية منه صغيرة ترونهما ويريانكم ساعة واحدة لا تضارون في رؤيتهما ولعمر إلهك لهو أقدر على أن يراكم وترونه ] ذكره أحمد

وصح عنه صلى الله عليه وسلم
[ أنه سئل عن مسألة القدر وما يعمل الناس فيه أمر قد قضي وفرغ منه أم أمر يستأنف ؟
فقال
: بل أمر قد قضي وفرغ منه
فسئل حينئذ ففيم العمل ؟
فأجاب بقوله :
اعملوا فكل ميسر لما خلق له أما من كان من أهل السعادة
فسييسر لعمل أهل السعادة ومن كان من أهل الشقاوة فييسر لعمل أهل الشقاوة
ثم قرأ قوله تعالى :
{ فأما من أعطى واتقى }
ذكره مسلم


وصح عنه صلى الله عليه وسلم
[ أنه سئل عما يكتمه الناس في ضمائرهم هل يعلمه الله ؟
فقال :
نعم ]
[ ذكره مسلم ]

وصح عنه صلى الله عليه وسلم
[ أنه سئل :
أين كان ربنا قبل أن تخلق السموات والأرض ؟
فلم ينكر على السائل
وقال :
كان في عماء ما فوقه هواء وما تحته هواء ]
[ ذكره أحمد ]

وصح عنه صلى الله عليه وسلم
[ أنه سئل عن مبدأ هذا العالم فأجاب بأن
قال :
كان الله ولم يكن شئ غيره وكان عرشه على الماء وكتب في الذكر كل شئ ] [ ذكره البخاري ]

وصح عنه صلى الله عليه وسلم [ أنه سئل :
أين يكون الناس يوم تبدل الأرض ؟
فقال :
على الصراط
وفي لفظ آخر :
هم في الظلمة دون الجسر
فسئل :
من أول الناس إجازة فقال :
فقراء المهاجرين ]
[ ذكره مسلم ]

ولا تنافي بين الجوابين فإن الظلمة أول الصراط فهناك مبدأ التبديل وتمامه وهم على الصراط

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ فسوف يحاسب حسابا يسيرا }
'الانشقاق : 8 '
فقال :
ذلك العرض ]
[ ذكره مسلم ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن أول طعام يأكله أهل الجنة ؟
فقال :
زيادة كبد الحوت
فسئل صلى الله عليه وسلم :
ما غذاؤهم على إثره ؟
فقال :
ينحر لهم ثور الجنة الذي كان يأكل من أطرافها
فسئل صلى الله عليه وسلم :
ما شرابهم عليه فيها ؟
فقال :
من عين فيها تسمى سلسبيلا ]
[ ذكره مسلم ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
هل رأيت ربك ؟
فقال :
نور أنى أراه ]
[ ذكره مسلم ]

فذكر الجوار ونبه على المانع من الرؤية وهو النور الذي هو حجاب الرب تعالى الذي لو كشفه لم يقم له شئ

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
يا رسول الله كيف يجمعنا ربنا بعد ما تمزقنا الرياح والبلى والسباع ؟
فقال للسائل :
أنبئك بمثل ذلك في آلاء الله الأرض أشرفت عليها وهي مدرة بالية
فقلت
لا تحيى أبدا ثم أرسل ربك عليها السماء فلم تلبث عليك إلا أياما ثم أشرفت عليها وهي شربة واحدة ولعمر إلهك لهو أقدر على أن يجمعهم من الماء على أن يجمع نبات الأرض ]
[ ذكره أحمد ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
يا رسول الله ما يفعل بنا ربنا إذا لقيناه ؟
فقال :
تعرضون عليه بادية له صفحاتكم لا تخفى عليه خافية منكم فيأخذ ربك عز وجل بيده غرفة من الماء فينضح بها قلبكم فلعمر إلهك ما يخطئ وجه واحد منكم منها قطرة فأما المسلم فتدع وجهه مثل الريطة البيضاء وأما الكافر فتخطمه بمثل الحميم الأسود ]
[ ذكره أحمد ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
بم نبصر وقد حبس الشمس والقمر ؟
فقال للسائل
: بمثل بصرك ساعتك هذه وذلك مع طلوع الشمس وذلك في يوم أشرقت فيه الأرض ثم واجهته الجبال
فسئل صلى الله عليه وسلم
: بم نجزى من حسناتنا وسيئاتنا ؟
فقال
: الحسنة بعشرة أمثالها والسيئة بمثلها أو يعفو
فسئل
صلى الله عليه وسلم على ما نطلع من الجنة
فقال :
على أنهار من عسل مصفى وأنهار من كأس ما بها من صداع ولا ندامة وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وماء غير آسن وفاكهة لعمر إلهك مما تعلمون وخير من مثله معه وأزواج مطهرة
فسئل
صلى الله عليه وسلم :
ألنا فيها أزواج ؟
فقال :
الصالحات للصالحين تلذونهن مثل لذاتكم في الدنيا ويلذونكم غير أن لا توالد ] [ ذكره أحمد ]
[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن كيفية إتيان الوحي إليه
فقال :
يأتيني أحيانا مثل صلصلة الجرس وهو أشده علي فيفصم عني وقد وعيت ما قال وأحيانا يتمثل لي الملك رجلا ]
[ متفق عليه ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن شبه الولد بأبيه تارة وبأمه تارة
فقال :
إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة كان الشبه له وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل فالشبه لها ]
[ متفق عليه ]

وأما ما رواه مسلم في صحيحه
[ أنه قال :
إذا علا ماء الرجل ماء المرأة أذكر بإذن الله وإذا علا ماء المرأة ماء الرجل آنث بإذن الله ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن أهل الدار من المشركين يبيتون فيصاب من ذراريهم ونسائهم
فقال :
هم منهم ]
حديث صحيح

ومراده صلى الله عليه وسلم بكونهم منهم :
التبعية في أحكام الدنيا وعدم الضمان لا التبعية في عقاب الآخرة فإن الله تعالى لا يعذب أحدا إلا بعد قيام الحجة عليه

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ ولقد رآه نزلة أخرى } 'النجم : 13 '
فقال :
إنما هو جبريل عليه السلام لم أره على صورته التي خلق عليها غير هاتين المرتين ]
[ ذكره مسلم ]

[ ولما نزل قوله تعالى :
{ إنك ميت وإنهم ميتون * ثم إنكم يوم القيامة عند ربكم تختصمون } 'الزمر : 30 31 ]
سئل صلى الله عليه وسلم :
يا رسول الله أيكرر علينا ما كان بيننا في الدنيا مع خواص الذنوب ؟
فقال :
نعم ليكررن عليكم حتى تؤدوا إلى كل ذي حق حقه
فقال الزبير :
والله إن الأمر لشديد ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
كيف يحشر الكافر على وجهه ؟
فقال :
أليس الذي أمشاه في الدنيا على رجليه قادرا على أن يمشيه في الآخرة على وجهه ؟ ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
هل تذكرون أهاليكم يوم القيامة ؟
فقال :
أما في ثلاث مواطن فلا يذكر أحد أحدا حيث يوضع الميزان
حتى يعلم :
أيثقل ميزانه أم يخف
وحيث تتطاير الكتب حتى يعلم كتابه من يمينه أو من شماله أو من وراء ظهره وحيث يوضع الصراط
على جسر جهنم على حافتيه كلاليب وحسك يحبس الله به من يشاء من خلقه حتى يعلم أينجو أم لا ينجو ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
يا رسول الله الرجل يحب القوم ولما يعمل بأعمالهم
فقال :
المرء مع من أحب ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن الكوثر
فقال :
هو نهر أعطانيه ربي في الجنة هو أشد بياضا من اللبن وأحلى من العسل فيه طيور أعناقها كأعناق الجزر
قيل : يا رسول الله إنها لناعمة
قال :
أكلتها أنعم منها ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن أكثر ما يدخل الناس النار ؟
فقال :
الأجوفان
: الفم والفرج
وعن أكثر ما يدخلهم الجنة
فقال :
تقوى الله وحسن الخلق ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن المرأة تتزوج الرجلين والثلاثة مع من تكون منهم يوم القيامة ؟
فقال :
تخير فتكون مع أحسنهم خلقا ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
أي الذنب أعظم ؟
فقال :
أن تجعل لله ندا وهو خلقك
قيل :
ثم ماذا ؟
قال :
أن تقتل ولدك خشية أن يطعم معك
قيل :
ثم ماذا ؟
قال أن تزني بحليلة جارك ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم أي الأعمال أحب إلى الله ؟
فقال :
الصلاة على وقتها وفي لفظ : لأول وقتها
قيل : ثم ماذا ؟
قال
: الجهاد في سبيل الله
قيل : ثم ماذا ؟
قال
: بر الوالدين ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ يا أخت هارون }
وبين عيسى وموسى عليهما السلام ما بينهما
فقال :
كانوا يسمون بأنبيائهم وبالصالحين قبلهم ]
[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن أول أشراط الساعة
فقال :
نار تحشر الناس من المشرق إلى المغرب ]
وهذه إحدى مسائل عبد الله بن سلام الثلاث
[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن الإسلام
فقال :
شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم
عن الإيمان
فقال :
أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله والبعث بعد الموت ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن الإحسان
فقال :
أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة }
' فقال :
هم الذين يصومون ويصلون ويتصدقون ويخافون أن لا يقبل منهم ]

[ وسئل
صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم }
فقال :
إن الله تعالى خلق آدم ثم مسح على ظهره بيمينه فاستخرج منه ذرية فقال : خلقت هؤلاء للجنة وبعمل أهل الجنة يعملون ثم مسح على ظهره فاستخرج منه ذرية فقال : خلقت هؤلاء للنار وبعمل أهل النار يعملون
فقال رجل :
يا رسول الله ففيم العمل ؟
فقال :
إن الله إذا خلق العبد للجنة استعمله بعمل أهل الجنة حتى يموت على عمل من أعمال أهل الجنة فيدخله الجنة وإذا خلق العبد للنار استعمله بعمل أهل النار حتى يموت على عمل من أعمال أهل النار فيدخل النار ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم }
فقال :
بل ائتمروا بالمعروف وتناهوا عن المنكر حتى إذا رأيت شحا مطاعا وهوى متبعا ودنيا مؤثرة وإعجاب كل ذي رأي برأيه فعليك بخاصة نفسك ودع عنك أمر العوام

[ وسئل
صلى الله عليه وسلم عن الأدوية والرقى هل ترد من القدر شيئا ؟
فقال :
هي من القدر ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عمن يموت من أطفال المشركين
فقال :
الله أعلم بما كانوا عاملين
وليس هذا قولا بالتوقف كما ظنه بعضهم ولا قولا بمجازاة الله لهم على ما يعلم منهم أنهم عاملوه لو كانوا عاشوا
بل هو جواب فصل وأن الله يعلم ماهم عاملوه وسيجازيهم على معلومه فيهم بما يظهر منهم يوم القيامة لا على مجرد علمه كما صرحت به سائر الأحاديث واتفق عليه أهل الحديث أنهم يمتحنون يوم القيامة
فمن أطاع دخل الجنة ومن عصى دخل النار ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن سبأ :
هل هو أرض أم امرأة
فقال :
ليس بأرض ولا امرأة ولكنه رجل ولد عشرة من العرب فتيامن منهم ستة وتشاءم منهم أربعة
فأما الذين تشاءموا فلخم وجذام وغسان وعاملة وأما الذين تيامنوا فالأزد والأشعريون وحمير وكندة ومذحج وأنمار
فقال رجل : يا رسول الله وما أنمار ؟
فقال :
الذين منهم خثعم وبجيلة ]

[ وسئل عن قوله تعالى :
{ لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة
' فقال صلى الله عليه وسلم :
هي الرؤيا الصالحة يراها المؤمن أو ترى له ]

[ وسئل عن أفضل الرقاب يعني في العتق
فقال :
أنفسها عند أهلها وأغلاها ثمنا ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن أفضل الجهاد
فقال :
من عقر جواده وأريق دمه ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن أفضل الصدقة
فقال :
أن تصدق وأنت صحيح شحيح تخشى الفقر وتأمل الغنى ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
أي الكلام أفضل ؟
فقال :
ما اصطفى الله للملائكة : سبحان الله وبحمده ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
متى وجبت لك النبوة ؟ وفي لفظ : متى كنت نبيا ؟
فقال :
وآدم بين الروح والجسد
هذا هو اللفظ الصحيح والعوام يروونه : بين الماء والطين
: وهذا باطل وليس بين الماء والطين مرتبة واللفظ المعروف ما ذكرناه ]

وذكر الإمام أحمد في مسنده
[ أن أعرابيا سأله : يا رسول الله أخبرني عن الهجرة إليك أينما كنت أم لقوم خاصة أم إلى أرض معلومة أم إذا مت انقطعت ؟
فسأل ثلاث مرات ثم جلس فسكت رسول الله يسيرا ثم قال :
أين السائل ؟
قال :
ها هو ذا حاضر يا رسول الله
قال :
الهجرة أن تهجر الفواحش ما ظهر منها وما بطن وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة ثم أنت مهاجر وإن مت في الحضر
فقام آخر فقال :
يا رسول الله أخبرني عن ثياب أهل الجنة أتخلق خلقا أم تنسج نسجا ؟
قال :
فضحك القوم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
تضحكون من جاهل يسأل عالما ؟
فاستلبث رسول الله صلى الله عليه وسلم ساعة ثم
قال :
أين السائل عن ثياب أهل الجنة ؟
فقال :
ها هو ذا يا رسول الله
قال :
لا بل تنشق عنها ثمار الجنة ثلاث مرات ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم :
أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟
وفي لفظ آخر :
هل نصل إلى نسائنا في الجنة ؟
فقال
إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في الغداة الواحدة إلى مائة عذراء ]
[ وسئل :
أنطأ في الجنة ؟
فقال :
نعم والذي نفسي بيده دحما دحما ولكن لا مني ولا منية فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا بذكر لا يميل وشهوة لا تنقطع دحما دحما ]
قال الجوهري
: الدحم : الدفع الشديد

[ وسئل صلى الله عليه وسلم أينام أهل الجنة ؟
فقال :
النوم أخو الموت وأهل الجنة لا ينامون ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم هل في الجنة خيل ؟
فقال :
إن دخلت الجنة أتيت بفرس من ياقوتة له جناحان فحملت عليه فطار بك في الجنة حيث شئت ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم هل في الجنة إبل ؟
فلم يقل للسائل مثل ما قال للأول بل
قال :
إن يدخلك الله الجنة يكن لك فيها ما اشتهت نفسك وقرت عينك ]
وفي معجم الطبراني
[ أن أم سلمة رضي الله عنها سألته فقالت :
يا رسول الله أخبرني عن قول الله عز وجل :
{ حور عين }
قال :
حور : بيض عين : ضخام العيون شعر الحوراء بمنزلة جناح النسر
قلت :
أخبرني عن قول الله عز وجل :
{ كأمثال اللؤلؤ المكنون
فقال :
صفاؤهن صفاء الدر الذي في الأصداف الذي لم تمسه الأيدي
قلت :
أخبرني عن قوله تعالى :
{ فيهن خيرات حسان }
' قال :
خيرات الأخلاق حسان الوجوه
قلت :
أخبرني عن قول الله عز وجل :
{ كأنهن بيض مكنون }
' قال :
رقتهن كرقة الجلد الذي رأيت في داخل البيضة مما يلي القشرة
قلت :
أخبرني يا رسول الله عن قوله تعالى :
{ عربا أترابا }
' قال :
هن اللواتي قبضن في دار الدنيا عجائز رمصا شمطا خلقهن الله بعد الكبر فجعلهن الله عذارى عربا متعشقات متحببات أترابا : على ميلاد واحد
قلت :
يا رسول الله نساء الدنيا أفضل أم الحور العين ؟
قال :
بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين كفضل الظهارة على البطانة
قلت :
يا رسول الله وبم ذاك ؟
قال :
بصلاتهن وصيامهن وعبادتهن الله تعالى ألبس الله وجوههن النور وأجسادهن الحرير بيض الألوان خضر الثياب صفر الحلي مجامرهن الدر وأمشاطهن الذهب يقلن : نحن الخالدات فلا نموت ونحن الناعمات فلا نبأس أبدا ونحن المقيمات فلا نظعن أبدا ونحن الراضيات فلا نسخط أبدا طوبى لمن كنا له وكان لنا
قلت :
يا رسول الله المرأة منا تتزوج الرجلين والثلاثة والأربعة ثم تموت فتدخل الجنة ويدخلون معها من يكون زوجها ؟
قال :
يا أم سلمة إنها تخير فتختار أحسنهم خلقا فتقول : يا رب إن هذا كان أحسنهم معي خلقا في دار الدنيا فزوجنيه
يا أم سلمه ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن قوله تعالى :
{ والأرض جميعا قبضته يوم القيامة والسماوات مطويات بيمينه }
أين الناس يومئذ ؟
قال :
على جسر جهنم ]

[ وسئل عن الإيمان
فقال
: إذا سرتك حسناتك وساءتك سيئاتك فأنت مؤمن ]

[ وسئل عن الإثم
فقال :
إذا حاك في قلبك شئ فدعه ]

[ وسئل عن البر والإثم
فقال :
البر ما اطمأن إليه القلب واطمأنت إليه النفس والإثم ما حاك في القلب وتردد في الصدر ]

[ وسأله عمر :
هل نعمل في شئ نستأنفه أم في شئ قد فرغ منه ؟
قال :
بل في شئ قد فرغ منه
قال : ففيم العمل ؟ قال :
يا عمر لا يدرك ذلك إلا بالعمل
قال : إذا نجتهد يا رسول الله ]

وكذلك [ سأله سراقة ( بن مالك ) بن جعشم فقال :
يا رسول الله أخبرنا عن أمرنا كأننا ننظر إليه أبما جرت به الأقلام وثبتت به المقادير أم بما يستأنف ؟
فقال :
لا بل بما جرت به الأقلام وثبتت به المقادير
قال : ففيم العمل إذا قال :
( اعملوا فكل ميسر )
قال سراقة :
فلا أكون أبدا أشد اجتهادا في العمل مني الآن ]

واخر دعوانا ان الحمد للة رب العالمين
اعمل لله
الداعى للخير كفاعلة
لاتنسى
جنة عرضها السموات والارض
لاتنسى
سؤال رب العالمين
ماذا قدمت لدين الله
انشرها فى كل موقع ولكل من تحب
واغتنمها فرصة اجر حسنات
كالجبال يوم القيامة

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-24-2017, 01:45 AM
نائب المدير نائب المدير غير متواجد حالياً
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 16,611
افتراضي

شكراً جزيلاً لموضوعك يا سراج منير...


الاميل و الماسنجر

alfirdwsiy1433@ymail.com


شبكة ربيع الفردوس الاعلى
نحتاج مشرفين سباقين للخيرات


اقدم لكم 16 هدايا ذهبية



الاولى كيف تحفظ القران بخاصية التكرار مع برنامج الريال بلاير الرهيب وتوضيح مزاياه الرهيبة مع تحميل القران مقسم ل ايات و سور و ارباع و اجزاء و احزاب و اثمان و صفحات مصحف مرتل و معلم و مجود
مع توضيح كيف تبحث في موقع ارشيف عن كل ذالك


والثانية
خطا شائع عند كثير من الناس في قراءة حفص بل في كل القراءات العشر
تسكين الباء في كلمة السبع في قوله تعالى ( وما اكل السبع ) سورة المائدة الاية 3
والصحيح ضمها لان المراد بها هنا حيوان السيع بخلاف السبع المراد بها العدد سبعة فان الباء تسكن كما في سورة المؤمنون الاية 86
- قل من رب السموات السبع ورب العرش العظيم - ولا تنسى قراءاة كتاب اسمه الاخطاء الشائعة في قراءة حفص وهذا رابطه لتحميله
https://archive.org/download/3245834832356835683568/hafs.pdf

واسمع اليها في تلاوة عندليب الاسكندرية الخاشع الشيخ شعبان محمود عبد الله السورة رقم 5 المائدة ورقم 23 المؤمنون
حيث يقف الشيخ على كلمة السبع في سورة المائدة لتوضيح ضم الباء
http://archive.org/details/sha3baan-mahmood-quran



والهدية الثالثة

لاول مرة من شرائي ومن رفعي
رابط ل صفحة ارشيف تجد في اعلاها
مصحف الحصري معلم
تسجيلات الاذاعة
نسخة صوت القاهرة
النسخة الاصلية الشرعية
لانا معنا اذن من شركة صوت القاهرة بنشر كل مصاحفها بعد شرائه وتجد في نفس الصفحة كيفية الحصول على مصاحف اخرى نسخة صوت القاهرة



وحين تفتح لك الصفحة اقرا فيها كيفية الحصول على كل مصاحف صوت القاهرةبجودة رهيبة لا تصدق سي دي اوديو معدل الجودة 1411 ك ب
وايضا بجودة رهيبة ام بي ثري معدل الجودة 128 كيلو بايت

ايضا تجد في نفس الصفحة
رابط ل ملف مضغوط zip فيه روابط ل 696 مصحف مقسمين الى روابط تورنت ومباشرة وجودة فلاك مع الشرح كيف تكفر عن ذنوبك وتكسب ملايين الحسنات عن طريق التورنت
مع برنامج تورنت سريع وشرح كيفية عمله
مع هدايا اخرى ومفاجات
مع صوت ابي العذب بالقران

تجد ايضا في الملف المضغوط zip مقطع صغير لصوت ابي العذب بالقران
من اراد ان ياخذ ثواب البر بابيه وامه حتى بعد موتهما فليسمع صوت ابي العذب بالقران لان الدال على الخير كفاعله بالاضافة الى ان صوته العذب بالقران يستحق السماع
وحاول ان تزور هذه الصفحة دائما لتجد فيها
الجديد من الملفات المضغوطة zip
فيها الجديد من روابط المصاحف
والتي ستصل الى الف مصحف باذن الله
********************************
ولا ننسى نشر موضوع المصاحف وموضوع صوت ابي في المنتديات المختلفة ولا يشترط ان تقولو منقول بل انقلوه باسمكم فالمهم هو نشر الخير والدال على الخير كفاعله وجزاكم الله خيرااااااااااااااااا
اكتب في خانة البحث ل موقع صفحة ارشيف او في جوجل او يوتيوب
عبارة ( مصحف كامل برابط واحد) لتجد مصاحف هامة ونادرة كاملة كل مصحف برابط واحد صاروخي يستكمل التحميل والمصاحف تزيد باستمرار باذن الله

او اكتب عبارة (صوت القاهرة ) لتجد مصاحف اصلية نسخة صوت القاهرة

والهدية الرابعة

اسطوانة المنشاوي المعلم صوت و صورة نسخة جديدة 2013 نسخة اصلية من شركة رؤية مع مجموعة قيمة جدا من الاسطوانات التي تزيد يوما بعد يوم على نفس الصفحة


والهدية الخامسة

مصحف المنشاوي المعلم فيديو من قناة سمسم الفضائية

والهدية السادسة


مصحف المنشاوي المعلم صوتي النسخة الاصلية بجودة رهيبة 128 ك ب

والهدية السابعة

مصحف القران صوتي لاجمل الاصوات مقسم الى ايات و صفحات و ارباع و اجزاء و اثمان و سور كل مصحف برابط واحد صاروخي يستكمل التحميل



الهدية الثامنة

من باب الدال على الخير كفاعله انقلوا كل المواضيع الخاصة بالشبكة باسم ربيع الفردوس الاعلى ولا يشترط ان تقولومنقول بل انقلوه باسمائكم الطاهرة المباركة



والهدية التاسعة


جميع ختمات قناة المجد المرئية بجودة خيالية صوت و كتابة مصحف القران مقسم اجزاء و احزاب اون لاين مباشر


الهدية العاشرة

اون لاين مباشر جميع تلاوات القران الخاشعة المبكية فيديو

الهدية 11

اون لاين مباشر جميع تلاوات القران الخاشعة المبكية اوديو



الهدية 12

جميع مصاحف الموبايل الجوال - القران كاملا بحجم صغير جدا و صوت نقي

الهدية13

برنامج الموبايل و الجوال صوت و كتابة لكل الاجهزة الجيل الثاني و الثالث و الخامس


الهدية14

الموسوعة الصوتية لاجمل السلاسل والاناشيد والدروس و الخطب لمعظم العلماء


الهدية 15

الموسوعة المرئية لاجمل الدروس و الخطب



رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 02:03 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات